اخبـار العراق

 

نائب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق يعرب عن قلقه البالغ ازاء تصاعد التهجير الطائفي في البلاد

تاريخ النشر       19/09/2013 09:03 AM


بغداد- "ساحات التحرير"
أعرب نائب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، جيورجي بوستن، عن قلقه البالغ ازاء حالات التهجير الطائفي في أعقاب تقارير مقلقة وردت في الآونة الاخيرة عن "عمليات تهجير قسري تعرض لها أبناء عشيرة آل سعدون في محافظة ذي قار والشبك في محافظة نينوى وعمليات القتل التي طالت أبناء الطائفة السنية في محافظة البصرة".

بوستين

ونقل بيان المكتب الاعلامي لبعثة الامم المتحدة في العراق "يونامي" اليوم عن بوستن قوله ان "لجوء الجماعات المسلحة غير المشروعة لاستخدام أساليب العنف والتخويف ضد أبناء الطوائف لاجبارهم على الفرار من ديارهم أمر غير مقبول ويعد انتهاكاً واضحاً لحقوق الإنسان الأساسية"، مؤكداً أنّ "هذه الممارسات المثيرة للقلق قد تترتب عليها مخاطر جسيمة تهدد اللحمة الاجتماعية في العراق وقد تعطل الجهود القائمة الرامية لتحقيق المصالحة الوطنية".

ودعا بوستن الحكومة العراقية الى "حماية ابناء كافة الطوائف من الهجمات وضمان سلامتهم وأمنهم وحقهم في عيش حياة خالية من التهديد".





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

ساحات التحرير